نشر البحوث عالميا

نشر الابحاث العلمية والإنسانية في المجلات الرصينة 

يحتاج الباحث (الطالب وحتى الباحث الأكاديمي) إلى نشر عدة أبحاث وأوراق علمية في المجلات العلمية المحكمة، وذلك لإثراء خبرته في تخصصه ونفع الاخرين من أبحاثه وأحيانا إلى الحصول على ترقية أو ترفيع أكاديمي، لكن تحتاج عملية نشر الابحاث العلمية إلى خبرة واسعة في هذا المجال من حيث إعداد البحث العلمي ومراجعته وعمل التدقيق وإجراء التعديلات التي تطلبها المجلة وفق الشكل العام للمجلة وطريقة توثيق المراجع، وغالبا ما تتطلب المجلة لنشر البحث الواحد عدة تغييرات وتعديلات وفق ما يراه محكميها وحسب قواعد النشر لدى المجلة

  • شروط النشر في المجلات العلمية

    الشروط الواجب اتباعها تحتم على الباحث الاكاديمي تجهيز الاوراق البحثية للنشر قبل تقديمها للمجلات العلمية –سواء مجلات علمية عربية او مجلات علمية اجنبية- لكي توافق على نشر البحث على صفحات المجلة العلمية. من بين تلك الشروط ما يتعلق بالبحث وموضوعه، واسلوب الباحث في تناول قضية البحث، و”شروط نشر الابحاث في المجلات العلمية المحكمة” يجب ان يعلمها الباحث ليعرف ما يتوجب فعليه للحصول على فرصة نشر بحثه العلمي في المجلات العلمية

  • آليات النشر في المجلات الرصينة

    في بداية الامر يقوم الباحث بتجهيز البحث العلمي الخاص به والمُراد نشره في المجلة العلمية، بعد ان يكون قد عرف بشروط المجلة المحددة ويطبقها على الاوراق البحثية الخاصة به.

    تختلف المجلات العلمية في تحديد شروط قبول الابحاث قبل الشروع في عملية النشر، وتتفق في الغاية المقصود تحقيقها اذا ما قررت نشر بحث ما. محررون المجلة والقائمين على النشر فيها لا يسلمون بالخطوات المطلوب توافرها في البحث العلمي التي قام بها الباحث قبل نشره بل يراجعون البحث وكل ما يجب التركيز عليه في البحث العلمي ويعالجون ما به من اخطاء.

  • ما يجب معرفته عن النشر العلمي

    بسبب التطور والثورة في عالم الاتصالات ونظم المعلومات وتحقيق العولمة. قررت الإنسانية ان تستفيد من العلم والعلماء في كل مكان بالعالم، فالعلم وأهله ليس حكرًا على جنس او شعب بعينه. من هنا بدأت المجلات العلمية في الانتشار بين ربوع العلماء في كل اقطار الارض.

    المجلات العلمية المحكمة تنشر الابحاث من خلال شروط خاصة، الرسائل الجامعية والاطروحة العلمية لبحث ما والمناقشات البحثية والتحقيقات التطبيقية والنظرية في دراسة ظاهرة معينة. المجلات العلمية المحكمة بعضها ينشر الابحاث بمقابل مادي والبعض الاخر ينشر البحث العلمي بدون مقابل وعندها يكون السبب في ذلك هو القيمية الحقيقية والفائدة التي ستعود على العالم اذا ما انتشر به بحث علمي في مجال ما.

  • معاير موافقة المجلات العلمية المحكمة

    تنسيق الورقة البحثية: الورقة البحثية المقدمة للمجلات العلمية يجب ان تكون ذات تنسيق عالي المستوى، شروط خاصة بالخط وهوامش الورقة، وحجم الخط ونوعه، وعدد الكلمات في الورقة البحثية.

    عدد اوراق البحث وطريقة كتابتها: يجب ان يكون البحث المُراد نشره في المجلات العلمية محدد ومناسب ليتم نشره وقراءته والاستفادة منه بقدر الامكان. لا تريد المجلة العلمية ان تفقد متابعيها .

    يجب ان يكون البحث العلمي ذو موضوع مناسب لمجال التخصص العلمي الذي تتبناه المجلة وتنشر فيه. فلا بحث علمي في الجغرافيا يتقدم به الباحث ليُنشر في مجلة ادبية وعلى هذا النحو يسير الأمر.

    قواعد النشر في المجلات العلمية المحكمة عمل صعب ويحتاج باحث يتصف بمواصفات خاصة وعلى مقدرة كبيرة في التواصل مع المجلات العلمية المحكمة المختلفة وذات الرواج العالمي.

    كيفية كتابة ورقة علمية يختلف في بعض الصفات الضابطة لعمليات نشر الابحاث في المجلات العلمية فلكل منهما جمهوره الخاص .

نبذه عن مؤسسة الذكوات

نحن مؤسسة بحثية تُقدّم العديد من الخدمات الفريدة من نوعها في العراق وتهدف الى مساعدة الباحثين في مختلف الاختصاصات العلمية والادبية والمهنية من حيث توفير كافة المتطلبات التي يحتاجها الباحث الاكاديمي في مختلف الاختصاصات المتنوعة. وتتضمن نشاطاتنا اقامة المؤتمرات العلمية والتخصصية ، ورش العمل ، الندوات واللقاءات الثقافية والعديد من النشاطات الاخرى منها تقديم الاستشارات العلمية والعديد من الخدمات الاخرى التي يتطلع لها المجتمع. 

للاتصال والاستفسار

العراق - النجف الاشرف - حي الامير

مجاور مصرف الشرق الاوسط 

موبايل:  7800888123 (964+)

موبايل:  7813679113 (964+)

البريد الالكتروني: info@tcia-iq.com

الموقع الالكتروني : www.tcia-iq.com

تابع اهم نشاطاتنا

ادخل البريد الالكتروني لتتلقى اشعارات باهم الانشطة والخدمات من قبلنا :
Copyright © 2019 جميع الحقوق محفوظة لدى مؤسسة الذكوات للثقافة والفكر والفن

Search